لا تيأس

0
38

لا تيأس

 

﴿يَا بَنِي اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ وَأَخِيهِ وَلا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الكَافِرُونَ﴾(87)

✍🏻عاش نبي الله يعقوب(ع) حالة من الحزن الشديد على فراق ابنه نبي الله يوسف(ع)، حتى فقد بصره من البكاء عليه، لكن الأمل ظل عامراً في قلبه، ولذلك قال لأبنائه:

﴿اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ وَأَخِيهِ وَلا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ﴾

🌷فقلب المؤمن يبقى متعلقاً بالأمل والثقة بالله تعالى.

📝ونستخلص من ذلك درساً مهماً في السعي وعدم الاستسلام لليأس أو القنوط،

﴿وَمَنْ يَقْنَطُ مِنْ رَحْمَةِ رَبِّهِ إِلاَّ الضَّالُّونَ﴾(56) سورة الحجر

✍🏻من الطبيعي أن يشعر الإنسان بالأسى والحزن عند المصائب، لكن ذلك لا يعني القعود عن العمل والتحرك والسعي للحل.

 

💧يقول الشاعر


ضاقت فلما استحكمت حلقاتها

فرجت وكنت أظنها لا تفرج

 

📝من جهة أخرى ينبغي لنا أن نتحدث بالكلام الطيب عند من يعيش مشكلة ما، ونبعث الأمل في نفسه، فمن طبيعة الإنسان أن يتأثر بكلام من حوله سلباً أو إيجاباً.


🌿🌿🌿

🌷🌷

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا